جاري تحميل الصفحة...

http://iabdelkadir.blogspot.com/

logo of my blog

الكسوف الشمسي لسنة 2018

الكسوف الشمسي لسنة 2018

في السادس والعشرين من فبراير 2018 سيمرّ القمر من أمام الشمس ويحدث ما يسمى بـ " الكسوف الحلقيّ " و يخلق حلقة مشعَّة في المناطق الجنوبيَّة من المحيط الأطلسيّ ولكن الكسوف لن يكون كسوفًا كاملًا .

يحدث الكسوف الحلقيّ أو ما يُعرف بـ "حلقة النار" عادةً عندما يتمّ حجب أشعة الشمس جزئيًّا أيّ بطريقة غير متكاملة. وبالرغم من أنَّه ليس كسوفًا كليًّا للشمس ألاّ أنَّه ما يزال حدثًا رائعًا لمشاهدة السماء.

في السادس والعشرين من فبراير لسنة 2018, الكسوف الحلقيّ سيكون مرئيًّا عبر مسار يمتد من جنوب المحيط الهادئ في أجزاء من جنوب تشيلي والأرجنتين وجنوب المحيط الأطلسيّ وأجزاء من جنوب أفريقيا. وسوف تصل ذروتها في 09:54 بتوقيت شرق الولايات المتحدة (1454 بتوقيت جرينتش)

ما هو سبب الكسوف الحلقيّ ؟


كسوف الشمس يحدث عندما يمرُّ القمر بين الشمس والأرض وذلك عند اصطفاف كلًا من القمر والأرض والشمس في خط واحد, في بعض الأحيان يكون الكسوف كليًّا أيّ عندما يتمّ حجب أشعة الشمس بشكل كامل أمّا في أحيانٍ أخرى يكون الكسوف حلقيًّا والسبب يكمن في أنَّ الشمس و القمر ليسا دائريين بشكل متكامل. "مدار اﻷرض بيضاوي بعض الشيء أمّا القمر فيمتلك بيضاويَّة أقل، لذلك يبدو القمر أبعد في بعض اﻷحيان وبالتالي يكون أصغر من أن يحجب قرص الشمس" هذا ما أشار إليه الفلكيّ Jay Pasachoff من جامعة Williams college, ينتج عن ذلك خروج بعض الأشعة من قرص الشمس من وراء ظل القمر ليخلق حلقة من ضوء الشمس.

يحدث الكسوف الحلقيّ و الكسوف الكامل تقريبًا كل 188 أشهر أو أكثر، ولكن الكسوف لا يحدث دائمًا عند مرور القمر أمام الشمس ﻷنَّ مدار القمر منحرف قرابة 5 درجات مقارنةً بمدار الأرض حول الشمس. عندما يمرّ القمر أمام الشمس لا يصطف ظله مع الشمس بشكل كامل وهذا ما هو معروف بكسوف الشمس الجزئيّ أي أنَّ القمر أبعد جدًا أو أقرب من أن يحجب أشعة الشمس.


ماذا تحتاج لترى ذلك الحدث؟


في أقصى أوقات الكسوف، حيث الكسوف القادم في 26 فبراير 2018 سوف يستمر فقط لما يُقارب 11 دقيقة و 22 ثانية لذلك لست في حاجة إلى التخييم بعيدًا، ولكن كما هو الحال مع أي حدث سماويّ فأنَّه يجب عليك أن تأخذ الاحتياطات اللازمة، حتى لا تؤذي عينيك، و أيضًا احذر من النظر مباشرة إلى الشمس حتى في وجود الكسوف الحلقيّ لكي لا تصاب بفقدان دائم للنظر أو أن تُضرَّ عينيك، ذلك إذا لم تكن ترتدي ما يحمى عينيك جيدًا.

قد يخصِّص الفلكيين والهواة تلسكوبات خاصة لذلك، قال (Pasachoff) إنَّ الكسوف الكليّ مثل هذا الحدث الرائع بدلًا من أن تشغل نفسك بأعداد الكاميرا الخاصة بك. إذا كان يجب توثيق ذلك ، يجب عليك استخدام عدسة مكبرة (مقعرة) بسيطة وواسعة الزاوية لالتقاط تلك اللحظة ، حتى وإن كنت تستخدم كاميرا الهاتف الذكي الخاص بك.

الكسوف الحلقيّ
القادم في الـ 26 فبراير 2018 ، سوف يظهر الكسوف في الموقع الأكبر المقابل للساحل الشرقي لأمريكا الجنوبيَّة ، الحدث المقبل الأكثر توقعًا للكسوف الكليّ للشمس ، المقرر انعقاده 21 أغسطس 2017، وهو ما يسمى بـ " الكسوف الأمريكيّ الأعظم" ذلك لأنَّ أفضل مواقع المشاهدة ستكون داخل منطقة الولايات المتحدة لهذا الحدث، حيث قال (Pasachoff) الآن هو الوقت المناسب للتخطيط للسفر وحجز الرحالات ذلك إذا كنت ترغب في مراقبة الكسوف ضمن " كسوف كلي" .


الوسوم :
#كسوف_الشمس_2018 #مواعيد_الكسوف_لسنة_2018 #كسوف_الشمس


لتصلك إشعارات ردود هذا الموضوع على البريد الإلكترونى أضف علامة بالمربع بجوار كلمة "إعلامى"


شكرا لتعليقك

جميع المقالات المتواجدة هنا تحت رخصة المشاع الابداعي